إمبراطوريات الموحدين والمرابطين

block-2 مجلة مدارات ونقوش – العدد 6

 208 عدد المشاهدات

عنوان الكتاب: إمبراطوريات الموحدين والمرابطين
المؤلف: أميرة بينيسون
تاريخ النشر: 2016
دار النشر: تاريخ أدنبرة للإمبراطوريات الإسلامية

يضع الكتاب وصفاً شاملاً لاثنتين من أهم الإمبراطوريات في شمال أفريقيا في العصور الوسطى، ويعدُّ أوَّل كتاب في اللغة الإنجليزية يروي القصة الكاملة عن صعود وانحدار المرابطين والموحدين، وهما أهمُّ سلالتين بربريتين في منطقة الغرب الإسلامي خلال العصور الوسطى التي شملت جنوب أسبانيا والبرتغال والمغرب والجزائر وتونس.

خرجت قبائلُ صنهاجة المرابطية من الصحراء في خمسينيات القرن التاسع عشر، لغزو الأراضي الشاسعة وكبح التقدُّم المسيحي في أيبيريا. وبعد قرن من الزمن أُزيح المرابطون من قِبَل منافسيهم، الموحدين، بدعم من قبائل البربر المصامدة الذين يقطنون في جبال الأطلس الكبير.
على الرغم من النظرة السائدة عن المرابطين والموحدين، لكونهم رجال قبائل شديدي القسوة والتعصب الديني، وأنهم قد قوضوا ثقافة الأندلس العالية، يشير هذا الكتاب إلى أنَّ الفترة الممتدة من القرن الحادي عشر إلى الثالث عشر كانت حاسمة في أسلمة المغرب، واندماجه في المجال الثقافي الإسلامي، وظهوره كعنصر رئيس في غرب البحر الأبيض المتوسط، وأنَّ الكثير من هذا كان بفضل هذه الإمبراطوريات البربرية التي غالباً ما يُسْتَخَفُّ بها.
باستخدام الخرائط وجداول الأنساب والرسوم التوضيحية والتسلسل الزمني، يقدم هذا الكتاب صورة وطيدة عن الحياة اليومية والثقافة المادية لأشخاص عاشوا في هذه الإمبراطوريات، وتاريخاً مفصلاً عن سلالاتهم. كما يحتوي الكتاب على العديد من الاقتباسات والنصوص المترجمة من المصادر العربية الأساسية.
في تعليقه على الكتاب، يقول هيو كينيدي من جامعة سواس في لندن: إنَّ كتاب بينيسون القائم على الدراسة والبحث العميق يمثِّل تقدماً كبيراً في فهمنا لهذه الفترة المهمَّة في تاريخ المغرب العربي وشبه الجزيرة الأيبيرية. وسيكون هذا الكتاب موضع تقدير على نطاق واسع من قِبَل الأساتذة والطلبة على حد سواء.

أميرة بينيسون


المؤلف في سطور

أميرة بينيسون هي محاضِرة في قسم التاريخ والثقافة المغاربية في جامعة كامبريدج وزميلة في معهد ماكدلين. وهي مؤلفة كتاب “الخلافة العظمى: العصر الذهبي للإمبراطورية العباسية” (2009). وشاركت أيضاً (مع أليسون غاسكوين) في تأليف كتاب “المدن في العالم الإسلامي ما قبل العصر الحديث” (2007).