الفلافل

block-2 مدارات ونقوش - العدد 28 -29

 264 عدد المشاهدات

مدارات و نقوش – دبي

هناك أسماء عربية كثيرة نبحث عن مدلولها وأصل اشتقاقها. واخترت اليوم كلمة فلافل، وهي أكلة شعبية قديمة أحبُّ أن أحدِّثَكم عن أصلها وتاريخها. للفلافل أسماء أخرى وأشهرها «الطعمية» عند الإخوة المصريين، وقد وردت في أشعارهم منذ القرن الثامن الهجري، يقول محمد الأندلسي من علماء القرن التاسع الهجري: «حاجيتكم نحاتنا البصرية ألذك والعلم والطعمية» محمد الأندلسي دخل القاهرة في عام 825هـ، وهذا يدلُّ على قدم الطعمية «الفلافل» في مصر واختصاصها بها. من شعر محمد الأندلسي نقول: إنَّ «الطعمية» هي الاسم القديم للفلافل، وانما انتشر اسم «فلافل» بعد ذلك. في الكتب القديمة لا نجد اسم «فلافل» بل نجد اسم «الطعمية». معنى «الطعمية» في اللهجة المصرية لا تحتاج إلى تفسير واضح، الطعمية هي الفلافل، ولكن مأخوذة من المذاق وهي كذلك في الفصحى، وقد تكون الطعمية المصرية مشتقة من الطعم وهو الأكل؛ لأنَّ في العربية الطعم ما أكل والطعم هو الأكل، وكذلك «الطعمية» عند المصريين يسمونها لحم الفقراء أو طعام الفقراء قبل أن تكون طعاماً للأغنياء.

هذا وقد بدأت «الطعمية» في مصر وانتقلت إلى بلدان عربية أخرى، وهناك سميت «الفلافل». ومن يصنع الفلافل «الطعمية» يعلم أنها قد تكون من الفول أو الحمص، وتوضع بها البهارات والفلفل وغيرها. في العربية الفلافل جمع فلفل، ولأنه يكثر في الطعمية لذا سميت هذا الاسم. جاء في شعر العرب جمع فلفل على فلافل. قول الشاعر: طوى أمهات الدر حتى كأنها فلافل هندي فهن لزوم. من هنا نعرف أنَّ الطعمية الأصل والفلافل جاءت بعد ذلك، على ما أظن، لما خرجت من مصر إلى بلاد الشام. في الختام أرجو أني قد بيَّنت لكم معنى فلافل والطعمية وتاريخها واشتقاقها، وأنصحكم بأكل فلافل مشوية.