المتاحف في الإمارات.. تاريخ ينبض بالحياة

المستجدات ١ مجالس

مركز جمال بن حويرب للدراسات – دبي

سلطت أمسية نظمها مركز جمال بن حويرب للدراسات، مساء أول من أمس ، الضوء على واقع المتاحف في الدولة ، حيث أكد المحاضر المهندس راشد محمد بوخش رئيس جمعية التراث العمراني، رئيس فرع الامارات – المجلس العالمي للمتاحف ، أنه يوجد أكثر من 170 متحفاً حكومياً وخاصاً منها ما يحتل المراتب الأولى على مستوى المنطقة والعالم..

قدم المحاضر المستشار والباحث عبدالله بن جاسم المطيري، بحضور كوكبة من الباحثين والمهتمين والإعلاميين.

بدأ المهندس بوخش محاضرته بالحديث عن خدمات وأهداف المجلس الأعلى للمتاحف قائلاً …هو مؤسسة دائمة تهدف إلى خدمة المجتمع وتطويره، ويقوم بجمع وحفظ وبحث وتواصل وعرض التراث الإنساني وتطوره، لأغراض التعليم والدراسة والترفيه. 

 وأكد أن للمتاحف 10 أغراض تتلخص في التعليم والتوثيق ، الحفاظ والتوثيق ، البحث والدراسة التواصل والاستثمار ، العمل التطوعي ، السياحة والترفيه.

أما المجلس العالمي للمتاحف (الآيكوم) فقد تأسس في باريس العام 1946 ، ويضم 28 ألف خبير و2000 متحف ، و122 لجنة وطنية و33 لجنة تخصصية عالمية . وفرع الإمارات تأسس في 2009. ومؤتمره السنوي يقام كل 3 سنوات ، وتقدمت الإمارات لاستضافة مؤتمر المجلس في دبي العام 2025.

وتحدث المحاضر عن أهم اللجان التخصصية وأهمها:

لجنة الصوتيات والبصريات والتكنولوجيا والتواصل الاجتماعي، لجنة متاحف المدن، التعليم والثقافة ، التوثيق، العلوم والتكنولوجيا ، متاحف المباني التاريخية ، لجنة الزجاج ، العمارة وتقنيات المتاحف ، الفنون والتصميم ، الفنون الجميلة الآثار والتاريخ ، أمن المتاحف، علم المتاحف، الأسلحة والمتاحف العسكرية، ولجنة الحفاظ والترميم.

المهندس رشاد بوخش أثناء المحاضرة

أقدم متاحف العالم

وتحدث المحاضر عن أقدم متاحف العالم، حيث يعتبر متحف ” إينيجالدي نانا” أقدم متحف في العالم، يرجع تاريخه إلى 530 قبل الميلاد، وأقيم في مدينة أور في العراق، ومخصص لآثار بلاد ما بين النهرين.

– متحف الإسكندرية القومي: تم إنشاؤه عام 280 قبل الميلاد على يد بطليموس الأول.

ـ متاحف كابيتولين في روما.

، تأسست في العام 1471م وتضم أقدم مجموعة فنية في العالم.

– -متاحف الفاتيكان: يعود تاريخها إلى عام 1506م، وأسسها البابا يوليوس الثاني، وتعرض أعمال من المجموعة الضخمة التي بنتها الكنيسة الكاثوليكية الرومانية على مر القرون.

– متحف أشموليان في بريطانيا ن ويرجع تاريخه إلى العام 1677م.

أما أشهر 10 متاحف في العالم فهي :

– متحف اللوفر في باريس تأسس في العام 1793 ويضم أكثر من مليون قطعة أثرية، ويزوره 9.5 مليون زائر سنوياً.

-متحف الفاتيكان ، تأسس في 1506 ، ويضم لوحات فنية وقطع اثرية، ويزوره نحو 6.8 زائر سنوياً.

– المتحف البريطاني في لندن، تأسس في 1753 ، ويضم 13 مليون من جميع القارات. ويزوره 6.2 مليون زائر سنوياً.

– متحف المتروبوليتان للفنون في نيويورك ، تأسس عام 1870 ، ويضم مليوني قطعة ، ويعتبر أكبر متحف للفنون في العالم ، ويزوره حوالي 6.5 مليون زائر.

– متحف أوفيزي في فلورنسا، إيطاليا، تأسس في العام 1581م، ويضم 100 ألف لوحة فنية، ويزوره نحو 4.4 مليون زائر سنوياً.

 – المتحف المصري في القاهرة، تأسس في 1835 ، ويضم 120 ألف أثر فرعوني.

-متحف الفن الحديث في نيويورك، تأسس العام 1929م ، يضم 70 ألف قطعة أثرية فنية ، وأرشيفاً يحتوي على 3 ملايين كتاب .ويزوره نحو مليوني زائر.

– متاحف اسميثونيان ، في واشنطن العام 1846 ، ويضم 142 مليون قطعة مقتنيات ، و20 متحفا للتاريخ الطبيعي والفضاء.

– متحف الأرميتاج ، في سان بطرسبورج في روسيا ، تأسس العام 1764م ، يضم 3 ملايين قطعة لحضارات وحقب تاريخية مختلفة ، ويزوره حوالي 5 ملايين زائر سنوياً.

– متحف ريكز، أمستردام ، هولندا ، تأسس في 1798 ، ويضم 200 عمل فني نفيس، و800 الف رسم ولوحة ، ويزوره أكثر من مليوني زائر سنوياً.

متاحف الإمارات

وانتقل المهندس بوخش إلى الحديث عن متاحف الإمارات الحكومية والخاصة، مؤكداً أن هناك أكثر من 170 متحفاً، منها 54 حكومياً و116 خاصاً، تتوزع كما في الجدول المرفق:

خاص حكومي      

30      11      أبوظبي

15      13      دبي

20      21      الشارقة

0       2       عجمان

6       2       أم القيوين

32      1       رأس الخيمة

13      4       الفجيرة

116    54      المجموع

         170    المجموع العام

وفي نهاية المحاضرة شارك عدد من الحضور في المناقشات حيث طالبوا بدعم المتاحف الخاصة مادياُ ،  وضرورة إعداد المرشدين في المتاحف إعداداً أكاديمياً وتثقيفياً، لأن هناك الكثير منهم لا يدركون مهامهم في المتاحف.

الأستاذ عبدالله المطيري يكرم المهندس رشاد بوخش بدرع المركز

المحاضر في سطور:

المهندس رشاد محمد بوخش

مواليد دبي: ١٩٦١

– بكالوريوس عمارة ، جامعة سيراكيوس ، أميركا العام 1986 .،

– ماجستير عمارة ، جامعة مانشستر ، بريطانيا 2001 .

– برنامج إعداد القادة، كلية دبي للإدارة الحكومية 2007

– برنامج إدارة الموارد البشرية، حكومة دبي بالتنسيق مع المعهد الاسترالي للموارد البشرية 2008

المناصب:

عضو المجلس الوطني الاتحادي سابقا

المدير التنفيذي لإدارة التراث العمراني والآثار في بلدية دبي سابقا

رئيس جمعية التراث العمراني، الإمارات العربية المتحدة

عضو مجلس إدارة جمعية المهندسين

رئيس فرع الامارات، المجلس العالمي للمواقع والمعالم التاريخية

رئيس فرع الامارات، المجلس العالمي للمتاحف.

أشرف على تصميم وتنفيذ 14 متحفا في دبي من أهمها متحف دبي، بيت التراث، متحف الصقور، متحف العملات، ومتحف ساروق الحديد.

– ألَّف وأشرف على أكثر من 37 كتابا في مجالات العمارة التقليدية والهندسة والتاريخ، ومن أهمها: الكتاب المرجعي لعناصر العمارة التقليدية، البيوت القديمة في دبي، دبي موجز وتاريخ، ومجموعة من قصص الأطفال.

حاز المهندس رشاد على العديد من الجوائز المحلية والعالمية ومن أهمها: الموظف الحكومي المتميز على مستوى حكومة دبي عام 1988، جائزة راشد للتميز 2002، قائد الإستدامة في دول الخليج العربي عام 2008، جائزة التميز في العمارة من وزارة الثقافة عام 2008، أفضل مهندس معماري في الوطن العربي من منظمة المدن العربية عام 2010.

إضاءة:

المهندس رشاد بوخش له خبرة أكثر من ٣٥ سنة في مجالات التخطيط والهندسة والإدارة والإشراف على المشاريع الهندسية والمعمارية الحديثة، مشاريع الحفاظ على التراث، تصميم وإدارة المتاحف، مشاريع التجميل والبستنة. مع خلفيته في المجالات الهندسية والمعمارية قام بالإشراف على ترميم أكثر من 215 مبنى تاريخي في دبي والإمارات من أهمها بيت الشيخ سعيد آل مكتوم، منطقة الشندغة التاريخية، المدرسة الأحمدية، قرية حتا التراثية، منطقة الفهيدي التاريخية ومسجد البدية التاريخي، بالإضافة إلى الإشراف على تصميم وتنفيذ أكثر من 200 مشروع حديث تشمل الجامعات والكليات والمباني العامة والحدائق والخدمات العامة، ومن أهمها جامعة زايد وكلية التقنية العليا وحديقة زعبيل .