سين جيم مدارات ونقوش العدد (24-25)

block-2 مجلة مدارات ونقوش – العدد 24– 25

 239 عدد المشاهدات

السؤال الأول:

نسمع كثيراً عن مقولة تُنْسَبُ إلى المؤرخ ابن خلدون، وهي قوله: «إذا رأيت الناس تُكْثِرُ الكلام المضحك وقت الكوارث فاعلم أنَّ الفقر قد أقبع عليهم، وهم قوم بهم غفلة واستعباد ومهانة، كمن يساق للموت وهو مخمور».

فما مدى صحة نسبة هذه المقولة إلى ابن خلدون؟

راشد (الإمارات)

الجواب:

هذه المقولة ليست في مقدمة ابن خلدون، ومفرداتها حديثة، والفعل «أقبع» خطأ؛ لأنَّ الصواب «قَبَعَ» فإذا أضفت الهمزة فهي للمتكلم، وحينئذ تقول «أقبعُ».

السؤال الثاني:

جاء في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي أنَّ الحجَّ توقَّفَ 40 مرة عبر التاريخ. فهل هذه المعلومة صحيحة؟

نور محمد (السعودية)

الجواب:

هذا الكلام غير صحيح، والمعلومات الواردة فيه تنمُّ عن عدم فهم وتحليل للأحداث التاريخية؛ إذ إنَّ امتناع حجاج العراق عن الحج مثلاً لا يمنع حجَّ غيرهم. على أنه لم يصح مما ورد في ذلك إلا في السنة التي اعتدى فيها القرامطة على حرمات الله، وقتلوا الحجاج، وذلك سنة 317هـ.

السؤال الثالث:

ما معنى اسم بندر والبندري؟ وهل هو اسم عربي أم غير عربي؟

سالم عثمان (السودان)

الجواب:

مفردة بندر موجودة في القواميس العربية، وهي من مادة (بدر)، والصاغاني، وهو من كبار أئمة اللغة العربية، يقول: إنَّ النون زائدة. إلا أنَّ علماء اللغة يقولون إنَّ كلمة بندر والبنادرة دخيلة على اللغة العربية، وليست من اللغة الفصحى، وبعضهم يقول إنها مولَّدة، أي إنها استخدمت بعد عصر الاحتجاج والفصاحة. وليس بالضرورة أن يكونَ الدخيل من الألفاظ فارسياً، فقد تكون اللفظة الدخيلة من اللغة الفارسية أو غيرها.

والبنادرة هم التجار، والمفرد منهم بُندار، بضم الباء. وقيل إنهم التجار الذين يلزمون المعادن، وقال بعضهم: إنهم تجار يشترون البضائع ثمَّ ينتظرون حتى تزيد الأسعار فيبيعونها، فهم يتحكمون في سعر هذه البضائع فيسمونهم البنادرة. وكذلك فإنَّ البندري والمبندِر هو الرجل كثير المال، ومن هذا المعنى الأخير جاء اسم بندر، فهو يعني الرجل كثير المال. وهذا اللفظ مما يستوي فيه الرجل والمرأة. ويسمي الأهل ولدهم بذلك تيمناً في أن يصبح صاحب مال وجاه. 

السؤال الرابع:

بسبب انتشار مرض كورونا على المستوى العالمي، فإنَّ كثيراً من الناس يتداولون عبارات ومقولات ينسبونها إلى علماء العرب، ومن ذلك أنَّ بعض الأشخاص ينسبون إلى الموفق البغدادي، المعروف بابن نقطة، كتاباً اسمه «طبائع البلدان»؟ ويقولون: إنه قال فيه: «الصين أوبأ الأرض، وهي محلُّ الطواعين والأمراض القتّالة، وأهلها يتحرزون من ذلك». فهل هذا صحيح؟

عماد سالم (الإمارات)

الجواب:

ليس للموفق البغدادي كتاب بهذا الاسم، ولم أجد هذه المقولة في مرجع، كما لا تصحُّ نسبتها إلا لجاهل. وعلى من ينقل أيَّ عبارة أن يوثِّقها من مصدرها، وينقل الجزء والصفحة التي وردت فيهما. وللأسف فإنَّ الناس كثيراً ما يتداولون أقوالاً لم تصح عمّن تنسب إليهم. وقد فاضت وسائل التواصل الاجتماعي بمثل ذلك.

السؤال الخامس:

رأيت صورة وردت في مجلة النفط، وتعود للعام 1927، وجاء فيها رجل مطأطئ رأسه، وقد تمَّ التعريف به على أنه حاكم أبوظبي الشيخ صقر بن زايد الأول. فهل تصحُّ نسبة هذه الصورة إلى الشيخ صقر؟

س.م (الإمارات)

الشيخ صقر

الجواب:

الشيوخ يلبسون العُقُل المقصَّبة أو الشِطَف (جمع شطفة، وهو عقال الشيوخ، له عقد من 8 إلى 12 ويُصْنَعُ من الصوف). أمّا الشخص المشار إليه فكأنه ضيف من خارج أبوظبي، ويدلُّ على ذلك عقاله. ولا توجد صورة واضحة للشيخ صقر.

السؤال السادس:

ما معنى القيلولة والحيلولة والعيلولة؟

أسمهان (مصر)

الجواب: 

القيلولة معروفة في اللغة العربية، ومعناها: النوم وقت الظهيرة، وسط النهار، أو السكون والهدوء. مِن قال يقيل، وهي فصيحة، وجاءت في حديث نبوي إسناده حسن، يقول النبي، صلى الله عليه وسلم: «قيلوا فإن الشياطين لا تقيل».

أما العيلولة، والحيلولة: فقد اشتهر على مواقع التواصل في بعض المنشورات أنَّ الحيلولة هي النوم بعد الفجر، والعيلولة: النوم آخر النهار، أو بالعكس. وهذا كلام باطل، لا أصل له، وليس في العربية أنَّ النوم بعد العصر يسمّى الحيلولة، أو العيلولة، وكذلك النوم بعد صلاة الفجر. والثابت لغة أنَّ النوم بعد صلاة الفجر يقال له: صبحة. لكن للأسف ثمة كثير من المنشورات التي تتكلم باللغة العربية، وفي الحديث والتاريخ، وتدلي بدلوها بأشياء غير ثابتة في اللغة، بل هي مكذوبة ولا أصل لها. ينبغي للمتلقّي أن يتثبَّت من هذه المنشورات، والمعلومات التي تفيض بها مواقع التواصل الاجتماعي، وأن يراجعها في مظانها من الكتب المعتمدة، فالكتاب هو الأصل في إثبات المعلومات، أمّا مواقع التواصل فإنها مشاع لكل إنسان.