ليوناردو دافينشي

block-2 مجلة مدارات ونقوش – العدد 4

 281 عدد المشاهدات

عنوان الكتاب: ليوناردو دافينشي
المؤلف: والتر آيزاكسون
تاريخ النشر: 17 أكتوبر 2017دار النشر: سيمون وشوستر

ليوناردو دافينشي كان العبقري الأكثر إبداعاً في التاريخ، فما الأسرار التي يمكن أن نتعلَّمها منه؟من آلاف الصفحات من دفاتر مذكرات ليوناردو دافينشي المذهلة والاكتشافات الجديدة عن حياته وعمله، ينسج والتر آيزاكسون رواية يربط خلالها فن ليوناردو دافينشي بعلمه، ويوضِّح كيف اعتمدت عبقريته على مهارات يمكن أن نطوِّر أنفسنا بها، كالفضول المملوء بالشغف والملاحظة الدقيقة.
وعلى الرغم من أنَّ دافينشي قد أبدع اللوحتين الأكثر شهرةً في التاريخ “العشاء الأخير “و”الموناليزا” إلا أنه  كان رجل علم وتكنولوجيا تستحوذه حماسته في كثير من الأحيان؛ فشرع يدرس بطرق مبتكرة كلاً من التشريح، الحفريات، الطيور، القلب، آلات الطيران، علم النبات، الجيولوجيا والأسلحة. ونال دافنشي الشهرة الواسعة من خلال قدرته على تمثيل نقطة تقاطع ما بين العلوم الإنسانية والطبيعية، ومنحته لوحة “الرجل الفيتروفي” مكانة العبقري الأكثر إبداعاً في التاريخ.
شأنه شأن كثير من المبدعين انبثقت إبداعات دافينشي من شغف غير محدود، فقد اكتشف البصريات الرياضية، وأظهر كيف تصيب أشعة الضوء القرنية، وولَّد خداعاً بصريًّا لمشاهد تبدو متبدِّلة في لوحته “العشاء الأخير”. يصف آيزاكسون الحماس الذي رافق دافينشي طوال حياته في إخراج إنتاجه المسرحي متجسداً في لوحاته واختراعاته.
وبحسب رأي دافيشني، فإنَّ الوصفة المثالية للإبداع تكمن في متعة الجمع بين المشاعر المتنوعة. وينبغي أن نتعلَّم من تجربته أن نكون مبدعين وقادرين على التفكير بطرق مختلفة، وذلك بأن نغرس في أنفسنا وفي صغارنا حبَّ تلقِّي المعرفة والرغبة في التشكيك بها في الوقت ذاته.

المؤلف في سطور

يعمل والتر آيزاكسون أستاذ تاريخ في جامعة تولين، وقد تولى منصب الرئيس التنفيذي لمعهد آسبن، ومنصب رئيس مجلس شبكة سي إن إن ورئيس تحرير سابق لمجلة تايم. وقد كتب مؤلفات عدة منها: ليوناردو دافينشي، ستيف جوبز، آينشتاين: حياته وعالمه، بنجامين فرانكلين: حياة أميركية، كيسنجر: سيرة ذاتية. وشارك أيضاً في كتابة الرجال الحكماء: الأصدقاء الستة والعالم الذي صنعوه.