محمية رأس الخور

أماكن

محمية رأس الخور للحياة البرية هي محمية من الأراضي الرطبة في دبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة، تشتهر بجذب الطيور المهاجرة بأعداد كبيرة. وتحتوي الأراضي الرطبة على أعداد كبيرة من الطيور والقشريات والثدييات الصغيرة والأسماك.

تمثل محمية رأس الخور للحياة البرية جيباً من البرية النسبية وسط حركة المرور والبنية التحتية الحضرية المترامية الأطراف. تقع تماماً كما يوحي الاسم بالعربية – في رأس الخور، فهي من بين المناطق الحضرية القليلة المحمية في العالم. الدخول مجاني ويعمل من 9:00 صباحاً إلى 4:00 مساءً من السبت إلى الخميس. تبلغ مساحتها نحو 2,6 كلم، وأنشئت في عام 1985، وتم الإعلان عنها كمحمية في عام 1998. وتمتد محمية رأس الخور منطقة رطبة ساحلية ذات أهمية عالمية، ولها أهمية بيئية وعلمية وسياحية كبيرة، وتضم 47 نوعاً من النباتات منها، أشجار القرم والشجيرات التي تسهم في إثراء التنوع البيولوجي في المنطقة، و266 نوعاً من الحيوانات، وأهم أنواع الطيور الموجودة فيها طيور الفلامنجو والنحام، ويتولى الإشراف عليها ببلدية دبي تحديداً شعبة البيئة البحرية والمحميات لإدارة البيئة، وتعد رأس الخور أيضاً موطناً لنحو 500 من طيور النحام الكبيرة.